جلسة حوارية في مدينة بنغازي حول التغطية الإعلامية المهنية للأزمات والكوارث الطبيعية

0
عقدت المنظمة الليبية للإعلام المستقل والهيئة العامة لرصد المحتوى الإعلامي بالتعاون مع منظمة مراس للتنمية جلسة حوارية عن التغطية المهنية الإعلامية للكوارث الطبيعة والأزمات بمدينة بنغازي اليوم السبت 11 مايو 2024.
وشارك في الجلسة عدد من الصحفيين والمهتمين بالمجال الإعلامي، حيث تناولت الجلسة مجموعة من المحاور من بينها دور الإعلام خلال الأزمات وأهم الإخلالات المهنية خلال التغطية الإعلامية في فترة الكوارث بالإضافة إلى مدونة السلوك المهني الإعلامي ودليل تغطية الكوارث الطبيعية الذي تعمل المنظمة على إنجازه.
وأكد المشاركون خلال الجلسة على أهمية نزاهة التغطيات الصحفية خلال الكوارث والأزمات وعدم استغلالها لخدمة أيدولوجيات أو توجهات سياسية.
كما شدد المشاركون على ضرورة الالتزام بقواعد السلوك وأخلاقيات العمل الصحفي وذلك للمساهمة في تقليل الخسائر خلال الأزمات ورفع مستوى الوعي والقيام بتعزيز الدور الإيجابي لوسائل الإعلام الذي يسعى للتوعية وتقليل الأضرار والمساعدة في سد الفجوة بين المواطنين والسلطات والعمل على الرقابة والمتابعة لتحقيق شفافية أكبر في عملية إدارة الأزمات ما قبل وقوع الكارثة وخلالها وبعدها.
وتناولت الجلسة عدة محاور أبرزها دور الإعلام في التوعية من مخاطر الكوارث الطبيعية وسلامة الصحفيين خلال التغطية الميدانية ، مستعرضا أبرز الإخلالات التي تم ارتكابها عبر منصات المؤسسات الإعلامية المختلفة خلال تغطية كارثة فيضانات درنة.
وأوصى المشاركون في ختام الجلسة بعدة نقاط أهمها:
● عدم استغلال الإعلام خلال تغطية الكوارث الطبيعية في الترويج للسياسات والأيدولوجيات بشكل يخل بتغطية الأزمة وينحرف برسالة الإعلام خلال الكوارث والأزمات.
● وضع شروط ومعايير واضحة لعملية التعامل مع ضحايا الكوارث الطبيعية والأزمات والمصابين، خلال الكوارث بما يتناسب مع تقاليد المجتمع الليبي.
● تطوير قدرات الصحفيين وتأهيلهم بشكل صحيح وحديث لمواجهة الأخبار الكاذبة والمضللة والمعلومات غير الحقيقية.
● التأكيد على ضمان سلامة الصحفيين خلال التغطيات للكوارث الطبيعية والأزمات ، فسلامة الصحفي أولا وهي أهم من أي سبق صحفي أو مادة صحفية.
● التشديد على أهمية تناول الموضوعات البيئية وتغير المناخ في المؤسسات الإعلامية وعدم تهميشها.
● تعزيز الثقة بين الجمهور والمؤسسات الإعلامية في ليبيا من خلال الالتزام بالمهنية .
● عدم استغلال الفئات المستضعفة في تحقيق السبق الصحفي ونسب المشاهدة العالية.
● الاهتمام بتوعية المواطنين بخطر التغير المناخي وأثره على الحياة البيئية والبرية والمائية وانعكاسات ذلك .
● التزام النزاهة في التغطية الصحفية.
● التركيز على القضايا ذات العلاقة بالأشخاص ذوي الإعاقة ،و تسليط الضوء على احتياجاتهم والمساعدات اللازمة لهم خلال الكوارث.
● تدريب الصحفيين على إجراءات السلامة وإرشادات الحماية والإسعافات الأولية خلال التغطية الميدانية للكوارث الطبيعية
مقالات ذات صلة