بيان صحفي “تأخر إدارة الإعلام الخارجي في إصدار الموافقات لممثلي وسائل الإعلام الأجنبية في ليبيا لتغطية الانتخابات هو تهديد لنزاهتها وحياديتها”

100
تدين المنظمات الموقعة أدناه التأخير غير المبرر من إدارة الإعلام الخارجي بوزارة الخارجية في حكومة الوحدة الوطنية في إصدار الموافقات اللازمة لممثلي وسائل الإعلام الأجنبية الراغبة في تغطية الانتخابات الرئاسية والبرلمانية خلال الأسابيع المقبلة.
لقد تابعنا عدة شكاوى وصلت إلينا بخصوص تعمد التأخير في إصدار الموافقات اللازمة خلال آجال مناسبة لتغطية الانتخابات المقبلة في 24 ديسمبر 2021 مما يعد انتهاكا غير مبرر لحق الصحافة في تغطية الانتخابات، الأمر الذي يحرم المواطنين من الحصول على التغطية الإخبارية من مؤسسات إعلامية مختلفة.
وقال أحد الصحفيين إن عددا من مراسلي المؤسسات الإعلامية الأجنبية المعتمدة في ليبيا تقدموا بطلب للحصول على الموافقة لتغطية الانتخابات منذ شهر أكتوبر الماضي، وبالرغم من ذلك لم يتحصلوا على رد حتى الثالث من ديسمبر الجاري .
وحيث أن دور وسائل الإعلام المحلية والدولية مهم لتغطية الانتخابات وكشف أي انتهاكات أو عوائق تواجهها، وحيث أنه لا يوجد إلا عدد بسيط من ممثلي المؤسسات الإعلامية الأجنبية المتواجد أغلبهم في العاصمة طرابلس وأن عدم السماح لهذه المؤسسات بالعمل على تغطية الانتخابات سيشكل خطرا على نزاهتها، ولذا تدعو المنظمات الموقعة أدناه رئاسة حكومة الوحدة الوطنية ووزارة الخارجية الليبية للعمل سريعا على إيجاد حل لهذه المشكلة المتكررة من إدارة الإعلام الخارجي وتسهيل عمل الصحفيين.
المنظمات الموقعة
1.المنظمة الليبية للإعلام المستقل (لوفيم)
2. المركز الليبي لحرية الصحافة
3.شبكة أصوات للإعلام
4. المؤسسة الليبية للصحافة الاستقصائية ( ليفيج)
طرابلس | 5 ديسمبر 2021
مقالات ذات صلة