الانتهاكات ضد حرية الرأي والتعبير في ليبيا من مايو 2020 إلى مايو 2021

90

بما أن حماية الصحفيين من الانتهاكات التي يتعرضون إليها نتيجة لطبيعة عملهم هو أحد الأهداف الرئيسية التي قامت من أجلها المنظمة فإن المنظمة وضعت أولوياتها في رصد الانتهاكات وتوثيقها ومتابعتها وذلك لأنها الخطر الأكبر الذي يواجه الصحفيين الليبين ويتعدى الخطر ليصل إلى أسرهم وعائلاتهم.

التقرير المرفق هو حصيلة الانتهاكات التي رصدتها المنظمة الليبية للإعلام المستقل في الفترة من مايو 2020 إلى مايو 2021 وهو لس حصريا وتحتفظ المنظمة بأرشيف الانتهاكات التي حدثت ضد صحفيين أو مدونين بسبب آرائهم وهم لا يرغبون في نشر أسمائهم وقضيتهم حفاظا على سلامتهم وسلامة عائلاتهم.

 

مقالات ذات صلة